arablog.org

واقع ساخر: من قلب المدرسة المغربية

قيم تعليم مغربي

قسم تعليم مغربي

في المغرب وحده يلج الطفل إلى المدرسة ويصل إلى المستوى السادس دون أن يكون قادرا على القراءة بشكل سلس، ذلك يرقى المعلمون والمدير، وتعلن الوزارة عن نسبة نجاح تناهز المائة في المائة . غريب !!!

تحسنت ظروف المعلم.سمحت له منظومة الإصلاح التي أرستها حكومة السيد عبد الرحمان اليوسفي بالترقي.لم يعد يهمه مستوی تلاميذه،بل غرق في التنقل جيئة وذهابا من فرعيته إلی محل سكنه علی متن سيارته الجديدة.
لايشتغل سوی أربعة أيام في الأسبوع أو أقل، متغيبا يومين.ولاينخرط في النقابات تجنبا لكل وجع رأس قد يؤلب عليه المسؤولين فيحرمونه من الخروج من مقر العمل بساعتين قبل الموعد القانوني تقريبا.
وفي الأخير صوت للعدالة والتنمية نقابيا،فهم أناس ضمير!!!
طبعا الوزارة لاتعلم بهذه الفوضی وإلا لتدخلت لإلغاء الساعات المسماة ظلما تطوعية،ولوحدت ساعات العمل من الثامنة إلی الثانية عشر ظهرا ومن الثانية عشر إلی الرابعة عصرا مع جعل السبت يوم عطلة كذلك.
مشكلة المغرب أن الكل يعلم بالواقع ولايتحمل مسؤوليته كصاحب سلطة.فعوض أن يضع الوزير أصبعه علی مشاكل التعليم الحقيقية يحرم المعلم من متابعة التعليم الجامعي ليغرق الأخير في التغيب والانتهازية ولعب الورق وهو وضع لايقلق أصحاب السلطة،لأن الرؤوس الفارغة لاتفكر إلا بعاطفة العجول.

لينهج الكل سياسة التملص المؤسساتي “أترك كل حال يسير على حالو “

about author

Aliov
Aliov

شاب عربي مغربي يهوى التدوين في شتى المجالات (السياسية والرياضية والإجتماعية والفنية والمجال المعلوماتي وما الى ذلك ...) بكل حرية وحياد

LEAVE A REPLY

Your email address will not be published. Required fields are marked *